يمكنكم الحصول على جنين سليم مقابل جهودكم مع الإختبارات الوراثية التشخيصية.
يمكن بسهولة للإختبارات التشخيصية الوراثية أن تقوم بمعرفة وجود أو عدم وجود أي مرض وراثي يحمله الجنين, وذلك نتيجة جهودكم لإنجاب طفل سليم.


إذا كنت في مرحلة إنجاب طفل بأحد تقنيات الإنجاب المساعدة مثل أطفال الانابيب أو الحقن المجهري ، يمكنك التأكد من أن طفلك لا يعاني من أي اضطراب كروموسومي أو مرض الحمض المنوي بواسطة اختبارات PGT.
مع خبرة وعلم الوراثة ، يمكنك بسهولة إجراء اختبارات PGT في مركزنا والوصول إلى النتائج في وقت قصير.

أهمية اختبارات PGT في التشخيص الجيني

مع التقدم في العلوم الوراثية ، تسمى الآن الأبحاث الجينيةالتي طورتها طريقة أطفال الأنابيب باسم التشخيص الوراثي للجنين (التشخيص الوراثي السابق للإنغراس). هذا الإجراء ، يسمى أيضًا التشخيص الوراثي السابق للحمل (PGD) ؛ يتم تنفيذه عن طريق أخذ بويضات وحيوانات منوية ويتم تخصيبها في المختبر حيث يتم أخذ خلية واحدة في اليوم الثالث, ويتم أخذ 4-6 خلايا في اليوم الخامس
.هدف تطبيق فحص  (التشخيص الوراثي السابق للحمل): أولا, يتم معرفة الاضطرابات الكروموسومية و أمراض الحمض المنوي في فترة ما قبل الحمل. بالإضافة إلى ذلك, يتم تطبيق هذا الفحص على الذين طبقوا تقنية أطفال الانابيب على الأجنة في الأزواج التي لديهم مشكلة العقم لتحديد العيوب الجينية المحتملة.


ينصح تطبيق هذا الفحص للازواج الذين لديهم مرض وراثي والذين يرغبون في الحصول على أطفال سليمين , وينصح أيضا لأولئك الذين يطبقون تقنية أطفال الأنابيب بسبب مشاكل العقم التي لديهم والذين لديهم مخاطر عالية من الإضطرابات الكروموسومية في أجنتهم.
في علم الوراثة, يمكن فحص الكروموسومات بواسطة تقنية FISH من أجل تحديد الامراض الكروموسومية خلال فترة الحمل. بالإضافة إلى ذلك , ممكن إجراء 24 دراسة للكروموسوم باستخدام طرق ACGH,NGS.


وأيضا, باستخدام الطرق الوراثية الجزيئية يتم تحديد أمراض مثل: الثلاسيميا و التلييف الكيسي و SMA الخ...
أثناء تطبيق تقنية أطفال الانابيب يمكن التعرف على الاجنة الصحية والنمط الجيني  HLA , RH في الأجنة.